مرأةمنوعات

5 طرق للحديث مع ابنتك عن جسمها قبل البلوغ

عندما تكبر طفلتك تدريجياً، ستلاحظين أنها بدأت تهتم بتفاصيل جسمها أكثر، وهذا شيء طبيعي، وقبل وصولها إلى سن البلوغ عليكِ تشجيعها على طرح الأسئلة، أو بدء محادثة معها لمعرفة ماذا تعلم عن ذلك، وما تحتاج إلى تعلمه.
يجب عليك تعليم ابنتك كل ما يخص جسمها، وجعل المحادثة بينكما مفتوحة وصادقة ومستمرة، ومن المهم للغاية أن تبدأ في سن مبكرة، وقضاء بعض الوقت معاً، والحفاظ على خط تواصل مفتوح. ومن الطبيعي أن تشعري بعدم الارتياح، والحرج، أو عدم الرغبة في الحديث مع ابنتك عن جسمها لأنك غير مؤهلة لذلك. إن لم تفعلي هذا الأمر فستأخذ ابنتك إجاباتها من مكان آخر، لذا عليكِ التدخل باكراً لتحصل على المعلومات الواقعية والكاملة، بالتالي استيعاب المنظور الخاص بالأسرة وقيمها، ما يساعدها في تشكيل قيمها الخاصة.
ولمزيد من الثقة في مهمتك الصعبة، إليك قائمة بخمسة أشياء لتعليمها حول جسمها:

1- الأجسام تأتي على هيئات وأشكال وأحجام مختلفة:
بدلاً من الحديث عن المظهر الجسدي، ووزن ابنتك، يفضَّل التركيز على حالتها الصحية، لأنها ستتعرض إلى ما يكفي من المواقف المحرجة وغير الواقعية، مثلاً على هيئة صورة في وسائل الإعلام. وإذا كان لديك هوس بالجسم، سواء جسمك، أو جسم ابنتك, فستلاحظ ابنتك ذلك، ويدخل هذا الهوس داخلها، لذا بدلاً من ذلك، شجِّعيها، وقدِّمي لها الدعم عبر توفير “التغذية الإيجابية” على الأشياء التي لا علاقة لها بجسمها.

2- اجعليها نشطة وتجرِّب أشياء جديدة:
الجسم البشري عظيم، لأنه يمكنه القيام بأمور كثيرة منها: الضحك، ممارسة الرياضة، الرقص، الوقوف، التفكير، التعلم، وغير ذلك، لذا بدلاً من التركيز على وزنها، شجِّعي ابنتك على أن تبقى نشطة لأن ذلك سيمنحها شعوراً أفضل دائماً.

3- العناية بها كاملاً
عبر تبنِّي عادات الأكل الصحية، والبقاء نشطة خلال النهار، والحصول على قسط كافٍ من النوم ليلاً، وتناول ثلاث وجبات منتظمة غنية بالخضراوات، ووجبات خفيفة صحية مثل الفواكه، والحد من احتساء المشروبات السكرية، والاهتمام بالنظافة الشخصية، ووسائل السلامة فهي مهمة للغاية.

4- تعليمها كيفية عمل الجسم:
الهيئة العامة للجسم شيء جميل، لكنه أحياناً يصدر الضوضاء والروائح، مثل منطقة الحوض، وما حوله، وأسفله، لذا عليك تعليم ابنتك هذه الأمور للعناية بنظافتها، وكذلك تعريفها بوظائف الجسم، مثل المهبل، ومنطقة الحوض، والمثانة. هذا الأمر سيساعدها على أن تشعر بمزيد من الراحة والثقة في جسمها. يمكنك أن تتحدثي معها بالعامية على أن تستخدمي المصطلحات الصحيحة تشريحياً لتجنب الارتباك.

5- التغيير وسن البلوغ:
ستحتاجين إلى إعداد ابنتك قبل حدوث تغييرات جذرية في جسمها، على أن يكون ذلك بطريقة ملائمة لتفهم التغييرات التي ستحصل في جسمها عند وصولها إلى سن البلوغ، ما سيخفف عليها كثيراً. مثلاً تحدثي معها عن الصحة الإنجابية، والحيض لكيلا تشعر ابنتك بالخجل عندما تصل إلى هذه المرحلة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: